مجتمع

رسالة دار التقريب بين المذاهب الإسلامية في العراق إلى دولة الكويت الشقيق

بسم الله الرحمن الرحيم

{وَإِذَا حَكَمْتُم بَيْنَ النَّاسِ أَن تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ ۚ} (النساء – 58) صدق الله العظيم

لقد آثار استغرابنا صدور حكم بالسجن على العالم الكويتي الكبير فضيلة العلامة الشيخ حسين معتوق (رعاه الله) لما نعرفه عنه من دعوته الصادقة للوحدة الإسلامية وسعيه الحثيث للتقريب بين مذاهب المسلمين الذي لم يقتصر سعيه هذا على حدد بلده الكويت بل شهدت له بذلك المحافل والمؤتمرات الدولية التي شارك فيها كما شهدت له بالعلم والفضيلة في دعوته والصدق والأمانة في سعيه لوحدة المسلمين وتوثيق أواصر الأخوة بين مذاهبه.

إننا في الوقت الذي أثار استغرابنا هذا الحكم غير المنصف بحق مقام هذا العالم الجليل نطالب أمير الكويت بالتدخل لإلغاء هذا الحكم الجائر لما نعرفه عنه من رعايته للسلم والتماسك المجتمعي لا سيما وأن المسلمين بكل مذاهبهم يتعرضون اليوم لهجمة شرسة من الصهيونية العالمية لتدمير مقومات قوتهم ومن أبرزها علمائهم الأعلام وليس الكويت أميرا وحكومة وشعبا بمنأى عن هذا الاستهداف.

آملين أن يكون لندائنا هذا الأثر المحمود لدى دولة الكويت والله من وراء القصد:

(إِلا تَفْعَلُوهُ تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الأَرْضِ وَفَسَادٌ كَبِيرٌ) [الأنفال – 73] صدق الله العظيم

صادر عن الأمانة العامة لدار التقريب بين المذاهب الإسلامية في العراق

الشيخ الدكتور جلال الكبيسي أمام المسجد في الأنبار

11 ربيع الثاني 1441 هـ

الموافق 8 /12 /2019م

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق