مقالات

مجرد ادوات .. !!

مجرد ادوات .. !!

بقلم / توفيق المحطوري

المتابع لمجريات الاحداث في الوطن العربي والاسلامي بداية بافغانستان والعراق ثم سوريا وليبيا واليمن وما آلت اليه تلك الاحداث على الاغلب يدرك ان كل تلك الاحداث التي صنعتها القوى التكفيرية في المنطقة وايضا الدول العربية كانت نتيجتها وثمرتها هو التدخل والتواجد الاجنبي لدول العالم الكبرى امريكا وروسيا وفرنسا والصين واوربا واسرائيل كذلك بنسب متفاوتة وبأساليب متعددة.

ويتضح جليآ للعيان ان القوى التكفيرية وتلك الدول العربية لم تكن سوى مجرد اداة ووسيلة لخدمة مشاريع واطماع الدول الكبرى قوى الشر والاستكبار في هذا العالم.

وفي المقابل تأكد لنا نحن الشعوب ان لا خيار امامنا سوى المقاومة والاعتماد على الذات وعدم الوثوق بمن تلطخت اياديهم ونفوسهم بالولاء لاعداء الامة وانهم هم الداء فلولاهم لما خاطرت وجازفت دول الاستكبار بمواجهتنا والسعي لاحتلال بلداننا ونهب ثرواتها.


في يمننا الحبيب وخصوصاً المحافظات الجنوبية ومن خلال الاوضاع التي نشاهدها نرى ان تحالف العدوان السعودي الاماراتي الامريكي يسعى من خلال خلق الفوضى الي ايجاد ثغرة وذريعة للتدخل الدولي

وهو مالا يدركه البعض بأن اختلاق الفوضى بدعم دولي واقليمي هو بداية للتدخل الغربي المخطط له من الغرب

ونلاحظ منذ بداية الحرب على اليمن عواقب التدخل السعودي والاماراتي كلها عواقب وخيمه ومأساوية على الشعب والوطن

وهنا ندعوا العقلاء والاحرار من مكونات واحزاب وشخصيات ونخص ايضا بالدعوة شباب اليمن الابطال شمالآ وجنوبآ الي تدارك الامور وتوجيه السهام نحو العدو الحقيقي لليمن والتحرك الجاد والقوي والفعال لتحقيق مصالحة وطنية شاملة تحت شعار مواجهة الاحتلال وتحقيق السيادة لبلدنا والكرامة
لشعبنا وامتنا .

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. كيفك يا سيد توفيق واين انت مغيب عن المركز وايش اخبارك معك علي الشامي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock