منوعات

الغرغرة بالماء والملح تساعد لعلاج 8 أمراض شائعة

يلجأ الكثير من الناس إلى الغرغرة بالماء المالح لحل العديد من المشاكل الصحية التي تواجههم، وذلك لأنه علاج فعال ولا يكلف المريض تكاليف باهظة وأيضا لإمكانية إعطاءه لأي فئة عمرية دون ضرر.

وحدد موقع “onlymyhealth” الطبي المتخصص، 8 فوائد صحية للغرغرة بالماء والملح، وهي:

تساعد على التخلص من الأحماض الموجودة في الحلق الذي تنتجه البكتريا الموجودة في الفم مما يحافظ على توازن الرقم الهيدروجيني الصحي في الجسم.

محلول الملح والماء مفيد أيضا في تحيد الحمض المفرط الذي تقوم البكتريا بإفرازه في الحلق ويمكن منع ذلك عن طريق الغرغرة بالماء المالح.

نزلات البرد

تساعد على طرد البكتيريا الضارة والفيروسات من الحلق الذي يقلل من الالتهاب والاحتقان لتخفيف نزلات البرد وإزالة انسداد الأنف الذي يحدث.

في كثير من الأحيان يُطلب منا الغرغرة بالماء المالح لتخفيف نزلات البرد وإزالة انسداد الأنف والمساعدة في إزالة المخاط الذي يتراكم في الأنف والجهاز التنفسي ويعطي الراحة للإنسان ويقلل من الالتهاب والاحتقان الذي يريح الحلق.

محلول الماء والملح مفيد أيضا في تخفيف آلام الحلق التي تحدث أثناء انسداد الأنف في كثير من الحالات، بالإضافة إلى طرد البكتيريا الضارة والفيروسات من الحلق.

الجهاز التنفسي والهضمي
الغرغرة بالماء المالح 3 مرات في اليوم، تقلل مخاطر الإصابة بالعدوى والفيروسات بالجهازين التنفسي والهضمي بنحو 40 في المئة.

الغرغرة بمحلول الماء والملح يساعد على التغلب على التهاب الحلق ومشاكل الجهاز التنفسي التي تحدث في الجزء العلوي منه مما يقلل من خطر الإصابة بالعدوى والفيروسات بالجهازين التنفسي والهضمي إلى حد ما.
التهاب اللوزتين
يمكن عن طريق الغرغرة بالماء المالح أن تخفف من أعراض التهاب اللوزتين والتي تتسبب في الألم أثناء بلع أي نوع من الطعام.

مشكلة التهاب اللوزتين تحدث لكثير من الناس وهي مؤلمة جدا حيث يلتهب الجزء الخلفي من الحلق بسبب عدوى بكتيرية وفيروسية، ما يتسبب في وجود تكتلين في مؤخرة الحلق يسببان الألم أثناء بلع أي نوع من الطعام والغرغرة بالماء المالح يمكن أن تقلل من هذا الألم وتخفف من أعراضه.

رائحة الفم الكريهة
يفضل الغرغرة مرتين في اليوم بالماء المالح للتخلص من الرائحة الكريهة المنبعثة من الفم.

مشكلة رائحة الفم الكريهة من النقاط الخطيرة لأنها يمكن أن تؤثر بشكل سلبي على نفسية الأشخاص وعلى نمط حياته. أيضا أثبتت الدراسات علاقتها بالالتهابات البكتيرية أو المشاكل المتعلقة بالجهاز الهضمي أو الفم. لذلك ينصح بالغرغرة مرتين في اليوم بالماء المالح للتخلص من رائحة الفم الكريهة لعدم مواجهة أي مشاكل اجتماعية والتخلص من الالتهابات البكتيرية التي بدورها تقلل من الإصابة بمشاكل الأسنان.

تحتاج إلى الغرغرة بالماء المالح 3-4 مرات في اليوم، لعلاج تقرحات الفم وتقليل الألم المصاحب لها في غضون أيام قليلة.

تقرحات الفم تتسبب في مشكلة أثناء تناول الطعام أو التحدث أكثر من المعتاد وهي مؤلمة للغاية، ولكن الغرغرة بالماء المالح فعالة جدًا في علاجها وتقليل الألم المصاحب لها، وتسرع من عملية التئام القرحة.

مشاكل اللثة والأسنان
ينصح معظم أطباء الأسنان بالغرغرة بالماء المالح بشكل يومي لتقليل مشاكل اللثة والتخلص من وجع الأسنان إلى حد كبير.

مشاكل الأسنان المختلفة يمكن أن تسبب في ألم كما ينتج عن ذلك أيضا نزيف اللثة، وينصح الأطباء بالغرغرة بالماء المالح لوقف نزيف اللثة وتطهيرها وللتغلب على وجع الأسنان إلى حد كبير.

الحساسية
تخفف من الحساسية التي تسببها الممرات الأنفية في غضون أيام قليلة.

تتسبب الممرات الأنفية أحيانا في حدوث الحساسية والتي تؤدي إلى انتفاخ الحلق وهي من المشاكل الصحية المزعجة جدا للأشخاص، ولذلك فإن محلول الماء المالح علاج فعال لتقليل التورم الناتج عن الحساسية وتخفيف آلام الحلق.

لماذا الماء المالح فقط وليس أي طريقة أخرى للغرغرة؟
على هذا السؤال، يجيب الطبيب العام في مستشفى صحارى في مدينة لكناو الهندية، الدكتور سوميت نيغام، قائلا إن طريقة الغرغرة بالماء المالح هي طريقة للعلاج لبعض الأمراض من قديم الزمن وهي طريقة آمنة لعدم وجود أي آثار جانبية له حيث يمكن استخدامه من قبل الكبار والصغار من جميع الأعمار. لذا يوصى به على أي نوع آخر من الغرغرة في معظم الحالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock